واحة الاقلام المبدعة

واحة الاقلام المبدعة


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تفرقنـآ السنين ونجتمع والجرح نفس الجرح

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نزار
~:: عضو محترف ::~
~:: عضو محترف ::~
avatar

عدد المساهمات : 88
نقاط : 198
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 22/04/2010

مُساهمةموضوع: تفرقنـآ السنين ونجتمع والجرح نفس الجرح   الجمعة أبريل 30, 2010 2:19 am

تفرقنـآ السنين ونجتمع والجرح نفس الجرح
Posted: 26 Feb 2010 06:01 AM PST

بسم الله الرحمن الرحيم



مدخـل ..~
تفرقنـآ السنين ونجتمع والجرح نفس الجرح
على درب الفرآق دموعنآ تسبق خطاوينآ
شرحت ظرفنآ للوقت لكن مآ فهم للشرح
صبرنآ والصبر جمره ورا الأضلآع كاوينآ

ترى وجه المتيم لو تبسم لا تحسبه مرح
امآنيه اتهآوى من عيونه مثل أمانينآ
تبعدنا الليالي والايام وتبقي كل التفاصيل معناً
مهما طال الفرآق ..(( ونفتح كتاب لآ احد يعرف يـقرأه غيرنا بلغة خاصه لنا فقط
توقفت الكلمات وتحجرت في الشفاه الحروف )) ..
وبدأ حنين القلوب بالعزف على اوتار الجروح ..
وبدأ شريط الذكريات يرسل شعاعه على ظلام الواقع و

الاوهآم ..!

وكل سطر تسرقنا لحظته وتأخذاً كل ثانية في لحظه حلم بأن يرجع لنا
بالواقع مع كل من كان قرباً في تلك الحظه ونتحسر
ونتفاجأ بتنكر و الحرمآن ..
قد نخطو خطوات نندم عليها طوال حياتنا ..‏
قد نقول كلمات ونظل مقيدين بها مدى العمر ..‏
قد تألمنا حروف .. ويبقى ألمها سنوات .. واعوام ..‏
أحيانا .. نشعر اننا قد تسرعنا .. في اتخاذ قراراتنا ..
وفي اقوالنا أو .. حتى تصرفاتنا ..‏
قد تسرعنا .. حين أحببنا .. رغم علمنا ان **** امر ليس بيدنا
فهو أمر خارج عن سيطرتنا ..‏


والالم .. كفيل بأن يحطم كل حلم لنا ...‏
إلا انه غير قادر على ابطال حقيقة حبنا..!!‏

وشريط الزمان يأبى ان يعود للوراء ..‏

لنعيد الكلمات إلى افواهنا .. ولنعيد التفكير مرارا قبل نطقنا كلمة ..‏

أحـبكِ .. ارجوك لا تتركيني ..‏
او حتى كلمـــة
أكـرهك ِ.. ارجوك ارحلي عني !!‏
قد نقول أحبك لشخص يعني لنا الكثير
بعد تفكير وانتظار قد يدوم سنين ..!!‏

ويكون ظننا .. أننا حين

ننطقها ..
سنطلق كل **** من داخلنا ونطرد الالم والصمت ..ليحل محله الحــب .!!‏


ولكننا ..‏
مانلبث أن نتفاجأ .. من مجريات الامور ..‏

نصدم بالواقع ..‏

بأن **** رغم حلاوته إلا أن الألم يضمه دوما ويحويه ..‏
والدموع مرافقة للالم كما ترافق السعادة ..!!‏

وقد نفاجأ بأن **** لو ظل صامتا يحرق قلوبنا .. لكان ذلك أفضل من حالنا الان ..‏
افضل من ان نجد من نحب يتألم بسبب حبه لنا ..او حتى بسبب حبنا نحن له ..‏
وفكرة الابتعاد الان فكرة مستبعدة ومستحيلة ..‏
ولم يعد بإمكاننا الانسحاب ..!!‏

ويفترض ..‏
أن نكون قد تخطينا مرحلة التردد والخوف .. منذ نطقنا بما داخلنا ..‏

إلا اننا نجد انفسنا في دوامة لا تتوقف من المشاعر المتضربة ..‏
رغم ظاهرها الهاديء ..!!‏

ويبقى الألــم .. رغـــم .. الحــب‏

وهكذا .. حين تقسو قلوبنا ونعتقد ان في امكاننا ان نتخلى عن شخص من حياتنا ..‏
وان رحيله لن يحرك ساكنا فينا ..‏

ونرجوه ان يرحل لنبرهن له اننا نكره ولم نعد نحبه ..!!‏

وبمجرد رحيله ..‏
نبتسم .. ظنا منا اننا انتصرنا على مشاعرنا




لكننا..!!‏

مانلبث ان تموت البسمة على شفاهنا .. وتولد الدموع في اعيننا ..!!‏
قلوبنا تبقى

تحن لتلك الايام .. ‏


نـشتاق لتلك الذكريات .. حتى وان كانت مؤلمة ..!!‏
تظل في نظرنا ذكرى جميلة .. مهما بعدت نظل نراها قريبة منا ..‏


ومع اشتداد الالم في قلوبنا ..‏
نتمنى لو اننا تركنا قلوبنا

مع من رحلوا ..‏
لو اننا تحملنا جراح **** ..ولم نصل لطعنات البعــد ..!!‏

لكن .. الاوان قد فات ..‏
أحببــنـــا .. عشقنـــــا.. هوينـــا من أعماقنـــــآأ
جُرحـــنا .. وجَرحنا .. فارقنا .. بكينــا .. وصمتنـــآأ‏

والحيــ مستمرة ـــاة...!!
عندما تتوراى أشعة شمس يومي خلف الأفق..
يحل الهدوء وينتابني شعور خفي..
أعجز عن وصفه وأعجز عن جمع شتات أفكاري..
آآه كم هو مؤلم أن تجهل ذاتك وأن يخالجك إحساس لاتعرفه..
لا أملك أمام هذا المساء الا أن أغمض عيناي لأنعم بالهدوء..
وآحآول ان انسـى ـآ وجهاً يغيم علي افكاري ويسرقني بخيال مع طيفاً
اعرف عنه الكثير ولكني اجهله ..!

مخرج ..}

بنى من ذكرياته في محيط العاطفه كم صرح
لكن هاج المحيط وما لقى له ساحل ومينا


يا ناس العيد ماله لون ولا له طعم ولا له فرح
وإذا قلتوا وش الأسباب قلت الله يعافينا

نلوم الوقت والقصه ما تبغي جمع ولا طرح
لأن العيب من ربي خلقنا ساكن فينا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تفرقنـآ السنين ونجتمع والجرح نفس الجرح
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
واحة الاقلام المبدعة :: الاقســـام الادبــيـــه :: نزف الأقلام و بوح الخواطر-
انتقل الى: